Connect with us

Latest Kuwait News

بالفيديو بن ناجي الإعلام ستوفر فرصا متساوية لمرشحي الانتخابات

Published

on


  • نسهل مهمة وسائل الاعلام تغطية الانتخابات … وعلى ممثليها الالتزام بالاحتراف في طرح القضايا والعمل على وقف الشائعات
  • سنعرض انجازات استراتيجية “الإعلام” خلال شهر كانون الأول وقد حققنا جانبا كبيرا من الأولويات
  • السبيعي: نرحب بالنقد البناء والوزارة تفتح ابوابها للمواطنين وتسعى لجعل اعلامنا مميزا
  • تجري الاستعدادات لإنشاء مركز إعلامي يتم من خلاله إرسال أخبار الوزارات إلى وسائل الإعلام
  • العجمي: من واجب الإعلام نقل الحقيقة وعرض القضية أو المشكلة بالحلول اللازمة

عاطف رمضان

أكد وكيل وزارة الإعلام محمد بن ناجي على ضرورة التزام الإعلام بالمهنية وعدم التحيز تجاه أي طرف في إيصال الرأي والرأي الآخر في إثارة القضايا والعمل على وقف الإشاعات ، مبينا أننا يتجهون لانتخابات مجلس الامة والوزارة تعمل على تسهيل مهمة الاعلام لتغطية الانتخابات.

جاء ذلك خلال لقاء مفتوح لوكيل وزارة الإعلام بالإنابة محمد بن ناجي والوكيل المساعد لقطاع الصحافة والنشر والمطبوعات لافي السبيعي مع ممثلي الصحافة المحلية المطبوعة والإلكترونية والفضائية. لتبادل الخبرات والآراء الإعلامية ومناقشة ما تم تحقيقه من الإستراتيجية التي أطلقتها الوزارة لمدة 5 سنوات (2012-2012). 2026 “بتوجيه من وزير الإعلام عبد الرحمن المطيري قبل عام لتبادل الخبرات والآراء الإعلامية مع الشركاء لدفع مسيرة الإعلام الكويتي.

وقال بن ناجي: إن هذا اللقاء المفتوح مع وسائل الإعلام الخاصة (المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية) يأتي بناءً على تعليمات مباشرة من وزير الإعلام والثقافة عبد الرحمن المطيري الذي حرص على عقد أول لقاء قبل الانتخابات. لإعلام وسائل الإعلام بالاستراتيجية بعد عام من إطلاقها.

وأشار إلى أن هذا الاجتماع سيعقد كل 3 أشهر ، لأن الإعلاميين شركاء في تنفيذ الاستراتيجية وتطوير الإعلام.

وشدد خلال الاجتماع على ضرورة مشاركة الإعلاميين وإبراز دور المؤسسات بشكل عام ، لإبراز الرأي والرأي الآخر وعدم التحيز تجاه أي طرف ، وأن يكون الإعلامي محترفًا وموضوعيًا. في إثارة القضايا.

وأشار إلى أننا مقبلون على انتخابات مصيرية في تاريخ الكويت ، وهناك قرارات تصدر لتحديد مسار المرحلة المقبلة للكويت بشكل عام ، مضيفا أنه ستكون هناك فرص متساوية لجميع المرشحين بضمان الوزارة. من التصوير والمونتاج وكل شيء حتى يتم نقل الحدث بالشكل الذي يليق بالكويت.

وذكر أنه خلال شهر ديسمبر المقبل سيتم عرض ما تم إنجازه من الإستراتيجية ، وأن أشياء من الإستراتيجية تم إنجازها خلال العام الأول ، وهناك أولويات تم تحقيق جزء كبير منها.

ودعا بن ناجي إلى التركيز على إبراز خطة التنمية والمشاريع التي تم إنجازها من خلال الوزارات المختلفة.

وقال إن الاستعدادات جارية لإنشاء مركز إعلامي يتم من خلاله إرسال أخبار الوزارات إلى وسائل الإعلام.

مسؤولية المواطن

من جهته ، قال الوكيل المساعد لقطاع الصحافة والنشر والمطبوعات لافي السبيعي ، بعد الكلمة السامية التي ألقاها سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد ، والتي دعا خلالها سموه إلى تصحيح المسار ، ولكي يكون هناك التزام بديمقراطيتنا ودستورنا وديننا الحنيف ، يجب أن تكون هناك مسؤولية للجميع ، مشيراً إلى أن هذه المسؤولية ليست فقط للوزارة أو الحكومة بل للمواطن.

وأضاف السبيعي أن وسائل الإعلام ، وخاصة الإلكترونية منها ، هي النافذة لتصحيح المسار ، وعليها التحقق من الدقة والمصداقية وعدم الضغط على الناخب حتى يتم الاختيار الحر للمرشحين.

واضاف ان “الوزارة ستسهل اجراءات اصدار التصاريح الانتخابية لوسائل الاعلام الالكترونية للمديرين والموظفين وكذلك الصحف الورقية والقنوات الفضائية”.

ومضى يقول: سيكون هناك صمت انتخابي “قبل يوم الاقتراع ويوم الاقتراع” ، لا يسمح فيه لأية وسيلة إعلامية بإعلان الناخب أو التأثير فيه ، خاصة أنه خلال هذه الفترة تكثر الشائعات التي تضر بالناخب. الحملة الانتخابية.

وأشار إلى أن الوزارة شكلت بقرار وزاري لجنة تختص بمراقبة الممارسات الانتخابية لوسائل الإعلام ، وهذا يتطلب من الجميع الالتزام بهذه القرارات.

وأشار السبيعي إلى أن وزير الإعلام لا يحبذ توقيع انتهاكات بحق الإعلام بقدر ما هم شركاء مع الوزارة لتصحيح المسار ، وأن الوزارة تفتح حسب توجيهات الوزير أبواب مكاتبها أمام مواطنين ويسعى إلى جعل إعلامنا متميزا.

وأضاف: نرحب بالنقد البناء الذي يضعنا على الطريق الصحيح ونحن ضد الحقد والمزاجية.

سيف مصلى

من جهته قال مستشار وزير الاعلام الدكتور فواز العجمي ان الوزارة ليست سيفا مرتبطا بالاعلام مشيرا الى اننا كمواطنين علينا مسؤولية اجتماعية وان على الاعلام واجب نقل الحقيقة للجمهور وإثارة القضية أو المشكلة بالحلول اللازمة لتحقيق التنمية للمجتمع ، وتنقل هموم المواطن ، وتتلقى الوزارة شكاوى المواطنين عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وخلال الاجتماع استعرض رئيس دائرة الرقابة الالكترونية وعضو اللجنة العليا لتنفيذ الاستراتيجية بوزارة الاعلام فارس المطيري اهداف الاستراتيجية وما تم انجازه خلال فترة بعد مضي عام على إطلاقها ، علما أن الأهداف تتمثل في 8 نقاط ، وهي “تطوير هوية بصرية موحدة جديدة للوزارة وقطاعاتها وفق أعلى المعايير الفنية. تطوير الموارد المالية ، وتطوير وسائل وأدوات التسويق الإعلامي والإعلاني ، وتعزيز البنية التحتية ، وتطوير القدرات الهندسية والتقنية ، ومتابعة أحدث تقنيات البث والإنتاج ، وتنفيذ الفعاليات والاحتفالات ، وترسيخ التراث الثقافي والفكري والفني برؤية إبداعية حديثة ، إدخال التشريعات وتطويرها ومواكبة المتغيرات بما يتماشى مع رؤية الكويت الجديدة ودعم إنتاج المسلسلات. الفنون والمسرح والسينما وفق رؤية ثقافية واجتماعية ، وإنشاء مدينة للإنتاج الإعلامي ، وزيادة التنافسية في دول الخليج والدول العربية ، وهيكلة القطاعات ، وإنشاء المجالس والهيئات الوطنية المتخصصة في مجالات الإعلام.

وتطرق المطيري إلى مهام اللجنة التي تم تشكيلها لمتابعة تنفيذ الاستراتيجية ، مشيرا إلى أن أولويات السنة الأولى من الاستراتيجية هي أتمتة الخدمات وحوكمة الممارسات وهيكلة القطاعات.

وتحدث عن تعزيز المكانة من خلال دعم مشاريع خطة التنمية في البرامج الإعلامية وإبراز المساهمات الخيرية والإنسانية للكويت من خلال البرامج التلفزيونية والإذاعية.

كما تطرق إلى المحتوى الإعلامي من خلال تصميم الروزنامة السنوية لأهم الأحداث المحلية والإقليمية وتوفير المحتوى والمواد الإعلامية للصحف الإلكترونية المرخصة.

مخاطبة “المالية” لإقرار ميزانية خاصة للدعم المالي لوسائل الإعلام الإلكترونية

وقال الوكيل المساعد لقطاع الصحافة والنشر والمطبوعات لافي السبيعي ، خلال اللقاء المفتوح مع وسائل الإعلام ، إننا نتطلع إلى تجربة المملكة العربية السعودية في تقنين وتنظيم الإعلام.

ورداً على سؤال حول وجود تشويه لوسائل الإعلام الإلكترونية الكويتية أو الحسابات الإخبارية وأننا بحاجة لتنظيم عملها ، قال السبيعي: أنا من أكثر دعاة الإعلام الإلكتروني لأنها صورة للدولة. .

وبشأن الدعم المالي لوسائل الإعلام الإلكترونية ، قال السبيعي: للوزارة 900 طلب لإصدار ترخيص إلكتروني ، وللمرخص له 500 طلب ، ووزارة الإعلام خاطبت وزارة المالية لإقرار ميزانية خاصة للدعم المالي. والدعم له شروط ستتضح ونعمل على ذلك قريبا.

وأوضح السبيعي أن الوزارة بصدد إنشاء مركز إعلامي يتم من خلاله نشر جميع الأخبار الرسمية لوزارات الدولة وبثها على وسائل الإعلام الإلكترونية.

تدرب على تقديم خدمات رسومية لتغطية الانتخابات

عاطف رمضان

اقترحت وزارة الإعلام ممارسة لتقديم خدمات بيانية لتغطية انتخابات مجلس الأمة 2022 ، وفق الشروط والمواصفات الفنية الواردة في وثائق الممارسة ، مشيرة إلى أن آخر موعد لتقديم العطاء هو الساعة الواحدة ظهرًا. يوم الخميس الموافق 1 سبتمبر.

يشترط على كل من يتقدم للحصول على نسخة من الممارسة أن يكون فرداً أو شركة كويتية ومسجلاً في غرفة تجارة وصناعة الكويت وأن يقدم ما يثبت ذلك بموجب شهادة حديثة ، وأن يقدم خطاب رسمي مع نسخة من إيصال التسجيل. مع الغرفة التجارية الملحقة.





Source link

Click to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Trending